اللهم صل وسلم وبارك علي سيدنا محمد الحبيب المصطفي وعلي آله وأصحابه الطيبين الطاهرين


 
الرئيسيةبحـثس .و .جالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
لكل عشاق الحبيب المصطفي

 

تم بث قناة صوفية

 

 

على تردد النايل سات 

 

عامودى  10911

أفقي    27500     

 

الموقع علي الإنترنت

www.soufia.tv

 

&&&&&&&&&&

 

 بث قناة الصوفية

 

 علي تردد النايل سات

 

عمودي  10875

أفقي   27500

المواضيع الأخيرة
» كنوز من الادعية المخفية
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:56 pm من طرف الناظورى

» حكمه:أبي زكريا العنبري رضي الله عنه.
الخميس سبتمبر 29, 2016 9:58 am من طرف Adil mohamed zayed

» من وصايا سيدنا سليمان الحكيم ﻹبنه لقمان رضي الله عنهما
الخميس سبتمبر 29, 2016 9:54 am من طرف Adil mohamed zayed

» صلوا على النبى العدنان
الإثنين يونيو 20, 2016 5:47 pm من طرف الناظورى

» ملحق الجزء الاخير من صيغ الصلوات
الثلاثاء أبريل 26, 2016 2:33 am من طرف الناظورى

» مدونة اولياء ليبيا الصالحين
السبت أبريل 09, 2016 3:54 am من طرف الناظورى

» :ترغيب المشتاقين بالصلاة والسلام على سيدنا محمد حبيب ربّ العالمين
الإثنين أبريل 04, 2016 1:48 am من طرف الناظورى

» سيدى مدير المنتدى
الإثنين يناير 18, 2016 2:17 am من طرف الناظورى

» تحفة المحبين فى الصلاة والسلام على امام المرسلين صلى الله عليه وأله وسلم:
الإثنين يناير 18, 2016 2:13 am من طرف الناظورى

» خزانة الصلوات الناظورية الكبرى(ج4)
الأحد ديسمبر 13, 2015 2:56 am من طرف الناظورى

» ادعمونا بالمتابعة
الأحد ديسمبر 06, 2015 4:34 am من طرف الناظورى

» المكتبة الناظورية الكبرى
الأحد ديسمبر 06, 2015 4:33 am من طرف الناظورى

» خزانة الصلوات الناظورية(الجزء الاخير)
الأحد ديسمبر 06, 2015 4:19 am من طرف الناظورى

» الصلوات الناظورية
السبت أغسطس 01, 2015 10:47 pm من طرف الناظورى

» اقوى واخطر مدونة علمية عربية عن اسرار الكون
الجمعة يوليو 31, 2015 12:58 am من طرف الناظورى

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 3 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 3 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 121 بتاريخ الثلاثاء أغسطس 01, 2017 3:28 pm
برامج تهمك
 

 

 

 

 

  

 

 

 

 

 

 
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

شاطر | 
 

 قصيدة : يا صَارِمَ اللَّحْظِ مَنْ أَغْرَاكَ بِالمُهَجِ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة




تاريخ التسجيل : 01/01/1970

مُساهمةموضوع: قصيدة : يا صَارِمَ اللَّحْظِ مَنْ أَغْرَاكَ بِالمُهَجِ   السبت سبتمبر 20, 2008 12:46 am


قصيدة : يا صَارِمَ اللَّحْظِ مَنْ أَغْرَاكَ بِالمُهَجِ


لمحمود سامي الباردوي


ولد سنة 1839م بالقاهرة شاعر واديب له عدة مؤلفات منها ديوانه ومختاراته يعد رائد النهضه في الشعر العربي الحديث وامام الشعراء في عصره توفي سنة 1904م







يا صَارِمَ اللَّحْظِ مَنْ أَغْرَاكَ بِالمُهَجِ
حَتَّى فَتَكْتَ بها ظُلْماً بلا حَرَجِ

ما زالَ يَخْدَعُ نَفْسِي وهْيَ لاهِيَة ٌ
حَتَّى أَصابَ سَوادَ الْقَلْبِ بِالدَّعَجِ

طَرفٌ ، لو انَّ الظُّبا كانت كلحظتِهِ
يومَ الكريهة ِ ، ما أبقت على وَدَج

أوحى إلى القلبِ ، فانقادَت أزِّمتهُ
طَوْعاً إِلَيْهِ، وخَلاَّنِي وَلَمْ يَعُجِ

فكيفَ لى بتلافيهِ ؟ وقَد علِقَتْ
بهِ حَبائلُ ذاكَ الشادنِ الغَنجِ

كادَتْ تُذِيبُ فُؤادِي نارُ لَوْعَتِهِ
لَوْ لَمْ أَكُنْ مِنْ مَسِيلِ الدَّمْعِ فِي لُجَجِ

لَوْلا الْفَوَاتِنُ مِنْ غِزْلانِ «كاظِمَة ٍ»
ما كانَ للحبِّ سُلطانٌ علَى المُهَجِ

فَهَل إلى صِلَة ٍ مِنْ غادِرٍ عِدَة ٌ
تَشْفِي تَبارِيحَ قَلْبٍ بِالْفِراقِ شَجِ

أَبيتُ أرعى نُجومَ اللَّيلِ فى ظُلَمٍ
يَخْشَى الضَّلاَلَة َ فيها كُلُّ مُدَّلِجِ

كَأَنَّ أَنْجُمَهُ والْجَوُّ مُعْتَكِرٌ
غِيدٌ بِأَخبِيَة ٍ يَنْظُرْنَ مِنْ فُرَجِ

لَيْلٌ غَياهِبُهُ حَيْرَى ، وأَنْجُمُهُ
حَسْرَى ، وساعاتُهُ في الطُّولِ كالْحِجَجِ

كأنَّما الصبحُ خافَ اللَّيلَ حينَ رأى
ظَلْماءَهُ ذاتَ أَسْدادٍ، فَلَمْ يَلِجِ

فَلَيْتَ مَنْ لامَنِي لانَتْ شَكِيمَتُهُ
فَكَفَّ عَنِّي فُضُولَ الْمَنْطِقِ السَّمِجِ

يظنُّ بى سفهاً أنِّى على سرفٍ
ولا يَكادُ يَرَى ما فيهِ مِنْ عِوَجِ

فاعْدِلْ عَنِ اللَّوْمِ إِنْ كُنْتَ امْرَأً فَطِناً
فاللَّوْمُ في الْحُبِّ مَعْدُودٌ مِنَ الْهَوَجِ

هيهاتَ يسلكُ لومَ العاذلينَ إلى
قلبٍ بحبِّ رسولِ اللهِ ممتزجِ

هُوَ النَّبِيُّ الَّذي لَوْلاَ هِدَايَتُهُ
لَكانَ أَعْلَمُ مَنْ فِي الأَرْضِ كَالهَمَجِ

أنا الَّذى بتُّ من وجدى بروضتهِ
أَحِنُّ شَوْقاً كَطَيْرِ الْبَانَة ِ الْهَزِجِ

هاجَتْ بذِكْرَاهُ نَفْسِي، فاكتَسَتْ وَلَهاً
وأى ُّ صبٍّ بذكرِ الشَّوقِ لمْ يهجِ ؟

فَمَا احْتِيَالِي؟ ونَفْسِي غَيْرُ صابِرَة ٍ
على البعادِ ، وهمِّى غيرُ منفرجِ

لا أستطيعُ براحاً إن هممتُ ، ولا
أَقْوَى عَلَى دَفْعِ ما بالنَّفْسِ مِنْ حوَجِ

لَوْ كانَ لِلْمَرْءِ حُكْمٌ في تَنَقُّلِهِ
ما كان إلاَّ إلى مغناهُ منعرَجِى

فهل إلى صلة ِ الآمالِ من سببٍ ؟
أم هل إلى ضيقة ِ الأحزانِ من فرجِ ؟

يا ربِّ بالمصطفى هب لى -وإن عظُمَت
جَرائِمِي رحْمَة ً تُغْنِي عَنِ الحُجَجِ

ولا تكلنى إلى نفسى فإنَّ يدى
مغلولة ٌ ، وصباحى غيرُ منبلجِ

ما لي سِواكَ، وأَنْتَ الْمُسْتعانُ إِذَا
ضَاقَ الزِّحامُ غَدَاة َ المَوْقِفِ الْحَرِجِ

لم يَبْقَ لِي أَمَلٌ إِلاَّ إِلَيْكَ، فَلاَ
تَقْطَعْ رَجائي، فَقَدْ أَشْفَقْتُ مِنْ حَرَجِي


*****
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصيدة : يا صَارِمَ اللَّحْظِ مَنْ أَغْرَاكَ بِالمُهَجِ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اللهم صل وسلم وبارك علي سيدنا محمد الحبيب المصطفي وعلي آله وأصحابه الطيبين الطاهرين :: قسم الأدب وقصائد فى مدح رسول الله-
انتقل الى: