اللهم صل وسلم وبارك علي سيدنا محمد الحبيب المصطفي وعلي آله وأصحابه الطيبين الطاهرين


 
الرئيسيةبحـثس .و .جقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
لكل عشاق الحبيب المصطفي

 

تم بث قناة صوفية

 

 

على تردد النايل سات 

 

عامودى  10911

أفقي    27500     

 

الموقع علي الإنترنت

www.soufia.tv

 

&&&&&&&&&&

 

 بث قناة الصوفية

 

 علي تردد النايل سات

 

عمودي  10875

أفقي   27500

المواضيع الأخيرة
» كنوز من الادعية المخفية
الثلاثاء نوفمبر 15, 2016 4:56 pm من طرف الناظورى

» حكمه:أبي زكريا العنبري رضي الله عنه.
الخميس سبتمبر 29, 2016 9:58 am من طرف Adil mohamed zayed

» من وصايا سيدنا سليمان الحكيم ﻹبنه لقمان رضي الله عنهما
الخميس سبتمبر 29, 2016 9:54 am من طرف Adil mohamed zayed

» صلوا على النبى العدنان
الإثنين يونيو 20, 2016 5:47 pm من طرف الناظورى

» ملحق الجزء الاخير من صيغ الصلوات
الثلاثاء أبريل 26, 2016 2:33 am من طرف الناظورى

» مدونة اولياء ليبيا الصالحين
السبت أبريل 09, 2016 3:54 am من طرف الناظورى

» :ترغيب المشتاقين بالصلاة والسلام على سيدنا محمد حبيب ربّ العالمين
الإثنين أبريل 04, 2016 1:48 am من طرف الناظورى

» سيدى مدير المنتدى
الإثنين يناير 18, 2016 2:17 am من طرف الناظورى

» تحفة المحبين فى الصلاة والسلام على امام المرسلين صلى الله عليه وأله وسلم:
الإثنين يناير 18, 2016 2:13 am من طرف الناظورى

» خزانة الصلوات الناظورية الكبرى(ج4)
الأحد ديسمبر 13, 2015 2:56 am من طرف الناظورى

» ادعمونا بالمتابعة
الأحد ديسمبر 06, 2015 4:34 am من طرف الناظورى

» المكتبة الناظورية الكبرى
الأحد ديسمبر 06, 2015 4:33 am من طرف الناظورى

» خزانة الصلوات الناظورية(الجزء الاخير)
الأحد ديسمبر 06, 2015 4:19 am من طرف الناظورى

» الصلوات الناظورية
السبت أغسطس 01, 2015 10:47 pm من طرف الناظورى

» اقوى واخطر مدونة علمية عربية عن اسرار الكون
الجمعة يوليو 31, 2015 12:58 am من طرف الناظورى

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 42 بتاريخ الأحد ديسمبر 30, 2012 4:52 pm
برامج تهمك
 

 

 

 

 

  

 

 

 

 

 

 
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

شاطر | 
 

 من كرامات الا مام على بن ابى طالب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابراهيم محمد



عدد المساهمات : 140
تاريخ التسجيل : 22/09/2008

مُساهمةموضوع: من كرامات الا مام على بن ابى طالب   الأربعاء يناير 28, 2009 7:43 pm

Neutral من جامع كرامات الائمة عليهم السلام

--------------------------------------------------------------------------------

عليّ بن أبي طالب رضي الله عنه وكرّم الله وجهه
من كراماته: ما أخرجه البيهقيّ عن سعيد بن المسيّب، قال:
دخَلْنا مقابر المدينة مع عليٍّ رضي الله عنه، فنادى:
ـ يا أهل القبور، السلام عليكم ورحمة الله، تُخبرونا بأخباركم أم نُخبركم ؟
قال سعيد: فسمِعْنا صوتاً:
ـ وعليك السلام ورحمة الله وبركاته يا أمير المؤمنين، خبِّرْنا عمّا كان بعدنا.
فقال عليّ: أمّا أزواجُكم فقد تزوّجن، وأمّا أموالكم فقد آقتُسمت، وأمّا الأولاد فقد حُشِروا في زمرة اليتامى، وأمّا البناء الذي شيّدتم فقد سكنه أعداؤكم.. فهذه أخبارُ ما عندنا، فما أخبار ما عندكم ؟
فأجابه ميّت: قد تخرّقت الأكفان، وانتثرت الشعور، وتقطّعت الجلود، وسالت الأحداق على الخدود، وسالت المناخر بالقَيح والصديد، وما قدّمناه وجدناه، وما خلّفناه خسِرناه، ونحن مُرتَهنون!
• والكرامة الثانية يُوردها النبهانيّ قائلاً: وقال التاج في ( الطبقات ):
رُويَ أنّ عليّاً وولَدَيه الحسن والحسين رضي الله عنهم سمعوا قائلاً يقول في جوف الليل:


يا مَن يُجيبُ المضطرَّ في الظُّلَمِ يا كاشفَ الضُّرِّ والبلوى مع السَّقَمِ
قد نام وفدُك حول البيتِ وانتبهوا وانت ـ يا حيُّ يا قيومُ ـ لم تَنَمِ
هَبْ لي بجُودِك فضلَ العفوِ عن زللي يا مَن إليه رجاءُ الخَلْق في الحَرَمِ
إن كان عفوُك لا يرجوه ذو خطأٍ فمَن يجودُ على العاصين بالنِّعَمِ

فقال عليٌّ رضي الله عنه لواحد: اطلبْ لي هذا القائل، فأتاه فقال له: أجِبْ أمير المؤمنين. فأقبل يجرّ شِقَّه حتّى وقف بين يدَيه، فقال: قد سمعتُ خطابَك، فما قصّتُك ؟ فقال: إنّي كنت رجلاً مشغولاً بالطرب والعصيان، وكان والدي يَعِظني ويقول: إنّ للهِ سطواتٍ ونقمات، وما هي من الظالمين ببعيد! فلمّا ألحّ في الموعظة ضربتُه، فحلف لَيدعُوَنّ علَيّ ويأتيَ مكّة مستغيثاً إلى الله.. ففعل ودعا، فلم يتمَّ دعاؤه حتّى جفّ شِقّي الأيمن، فندمتُ على ما كان منّي، وداريتُه وأرضيتُه إلى أن ضمن لي أنّه يدعوَ لي حيث دعا علَيّ، فقدّمتُ إليه ناقته فأركبتُه، فنفرتِ الناقة ورمَتْ به بين صخرتَينِ فمات هناك.
فقال له عليّ رضي الله عنه: رضيَ اللهُ عنك إن كان أبوك رضيَ عنك.
فقال: واللهِ كذلك ؟! فقام عليٌّ كرّم الله وجهه وصلّى ركعات، ودعا بدَعَوات، أسَرّها إلى الله عزّوجلّ، ثمّ قال: يا مبارك، قُمْ. فقام ومشى ( بعد أن كان مشلولاً نصفُه الأيمن )، وعاد إلى الصحّة كما كان، ثمّ قال عليّ رضي الله عنه: لولا أنّك حلفتَ أنّ أباك رضيَ عنك ما دعوتُ لك.
• والكرامة الثالثة هكذا ذكرها النبهانيّ:
وقال الفخرالرازيّ ـ وقد ذكر قليلاً من كرامات الصحابة: وأمّا عليّ كرّم الله وجهه، فيُروى أنّ واحداً مِن محبّيه سرق، وكان عبداً أسود، فأُتي به إلى عليّ فقال له: أسرَقْت ؟ قال: نعم. فقطع يده، فانصرف مِن عنده، فلَقِيه سلمان الفارسيّ وابن الكوّاء، فقال له ابن الكوّاء: مَن قطع يدَك ؟ فقال الرجل: أميرُ المؤمنين، ويعسوب المسلمين، وخِتن الرسول، وزوج البتول. فقال ابن الكوّاء: قطَعَ يدَك وتمدحُه ؟! فقال الرجل: ولِمَ لا أمدحه ؟ وقد قطع يدي بحقّ وخلّصني من النار.
فسمع سلمانُ ذلك، فأخبر به عليّاً، فدعا الأسودَ ووضع يده ( المقطوعة ) على ساعده وغطّاه بمنديل، ودعا بدعوات. قال الراوي: فسَمِعنا صوتاً من السماء: ارفعِ الرداءَ عن اليد. فرفعناه فإذا اليدُ قد بَرِئت بإذن الله تعالى وجميل صُنعه!
• والكرامة الرابعة يبدأها هكذا: وقال أُسامة بن منقذ في كتاب ( الاعتبار ):
حدّثني شهاب الدين أبو الفتح المظفّر بن سعد بن مسعود بن بختكين بن سبكتكين مولى معز الدولة بن بُوَيه بالموصل في 18 / شهر رمضان / سنة 565 هـ قال: زار المقتفي بأمر الله مسجد صندوريا بظاهر الأنبار على الفرات الغربيّ ومعه الوزير، وأنا حاضر، فدخل المسجد وهو يُعرَف بمسجد أمير المؤمنين عليٍّ رضوان الله عليه، وعليه ثوب دمياطيّ وهو متقلّد سيفاً حِلْيتُه حديد لا يُدرى أنه أمير إلاّ مَن يعرفه، فجعل قيّمُ المسجد يدعو للوزير، فقال الوزير: وَيْحك! ادعُ للأمير، فقال له المقتفي: سَلْه عمّا ينفع، قُلْ له ما كان من المرض الذي كان في وجهه ؟ فإنّي رأيته في أيّام مولانا المستظهر وبه مرض في وجهه، وكان في وجهه سَلْعةٌ ( ورمٌ غليظ ) قد غطّت أكثر وجهه، فإذا أراد الأكل شدّها بمنديل حتّى يصل الطعام إلى فمه!
فقال القيّم على المسجد: كنتُ ـ كما تعلم ـ وأنا أتردّد إلى هذا المسجد من الأنبار، فلقيَني إنسان فقال: لو كنتَ تتردّد إلى فلان ـ يعني مقدَّم الأنبار ـ كما تتردّد إلى هذا المسجد، لاستدعى لك طبيباً يُزيل هذا المرضَ من وجهك. فخامر قلبي مِن قوله شيءٌ ضاق له صدري، فنمتُ تلك الليلة فرأيت أمير المؤمنين عليَّ بن أبي طالب رضي الله عنه وهو في المسجد يقول: ما هذه الحفرة ؟ يعني حفرةً في الأرض، فشكوتُ إليه ما بي فأعرض عنّي، ثمّ راجعتُه وشكوتُ إليه ما قاله لي ذلك الرجل، فقال لي: أنت ممّن يُريد العاجلة! ثمّ استيقظتُ والسَّلْعة مطروحةٌ إلى جانبي، وقد زال ما كان بي.
فقال المقتفي: صدق. ثمّ قال لي: تحدّث معه وأبصر ما يلتمسه، واكتبْ به توقيعاً وأحضِرْه لأُعلم عليه. فتحدّث معه فقال: أنا صاحب غائلة وبنات، وأريد في كلّ شهر ثلاثةَ دنانير. فكتبتُ عنه مطالعةً وعنوانها: الخادم قيّم مسجد عليّ. فوقّع عليها المقتفي بما طلب وقال لي: امضِ ثبّتْها في الديوان. فمضيتُ ولم أقرأ منها سوى: يوقع له بذلك. وكان الرسم أن يُكتَبَ لصاحب المطالعة توقيع، ويُؤخَذَ منه ما فيه خطّ الأمير، فلمّا فتحها الكاتب لينقلها وجد تحت ( قيّم مسجد عليّ ) بخطّ المقتفي ( أمير المؤمنين صلوات الله عليه )، ولو كان طلبَ أكثر من ذلك لوقّع له به.
[center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
من كرامات الا مام على بن ابى طالب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اللهم صل وسلم وبارك علي سيدنا محمد الحبيب المصطفي وعلي آله وأصحابه الطيبين الطاهرين :: قسم مناقب أهل البيت-
انتقل الى: